واع/ الصيادي: الموازنة اصبحت اخطبوطا ودخلت فيها المؤامرات والصفقات السياسية
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
وكالة انباء الاعلام العراقي / واع
عدد القراءات : 225
واع/ الصيادي: الموازنة اصبحت اخطبوطا ودخلت فيها المؤامرات والصفقات السياسية

 

واع/بغداد/ل.هـ

شن النائب كاظم الصيادي، اليوم الثلاثاء، هجوماً قاسياً على القيادات السياسية، معتبراً أن لا أحد "متوازن" في الدولة العراقية، فيما وصف قانون الموازنة بأنه "اخطبوط" لقتل العراقيين.

وذكر الصيادي في مؤتمر صحفي مشترك مع النائبة عواطف نعمة، عقده في مبنى البرلمان وحضرها مراسل ( وكالة انباء الاعلام العراقي/واع)ان "الحديث الجاري الان هو جاءت الموازنة وذهبت الموازنة ثم عادت الموازنة، ولا نعلم من هو المتوازن في الدولة العراقية، فلا توجد هنالك قيادات".

واضاف ان "الموازنة اصبحت عبارة عن اخطبوط لقتل الشعب العراقي، وتدخلت فيها المؤامرات والصفقات السياسية حتى وصلنا الى نتيجة ان الموازنة جاءت من الحكومة لكي لا تقر في البرلمان".

وتابع "طالما اكدنا على ضرورة ان تتوقف السرقات في مزاد العملة وان يحدد سعر صرف الدولار بـ1200 دينار، ويبقي على 1180 دينار كي تستمر سرقات الفاسدين والنهب من حقوق الشعب العراقي والمواطن الفقير، كما طالبنا بأن تكون حصة المحافظات المنتجة للنفط خمسة دولارات عن كل برميل نفط مصدر اضافة الى نسبة من واردات المنافذ الحدودية".

وبين "لكن ما حصل ان الحكومة ارسلت الموازنة المعدلة ولم تضع فيها هذه الحقوق واكتفت بنسبة 5% لمورد واحد فقط، وكأن تلك المحافظات تستجدي منهم ولا تطالب بحقوقها رغم ان المحكمة الاتحادية الزمت الحكومة باعطاء هذه الحقوق وفقا للقانون والدستور".

واعتبر الصيادي، ان "رئيس الوزراء حيدر العبادي كما يبدو لا يسمع صرخات الفقراء او المصابين بالامراض السرطانية في البصرة التي اصبحت محافظة منكوبة واصبحت بعض العوائل لا تحصل على وجبة العشاء"، مشيرا الى ان "الحكومة انشغلت بإعداد موازنة موادها من 6 الى 16 تركز على اقرار الديون ورهن النفط للشركات الاستعمارية وليست الاستثمارية والتي تجعلنا بحاجة الى تأميم جديد منها".

ولفت الى ان "الامر الاخر يرتبط بالمادة العاشرة ثانيا، حيث ان كل التقارير تتحدث عن النفط المصدر من اقليم كردستان هو 900 الف برميل يوميا لكن ما وضع في الموازنة هو 250 الف برميل فقط، وهذا معناه مشاركة بسرقة بثروات الشعب ناهيك عن مخصصات البيشمركة واصرار الكرد عليها رغم ان الجميع يعلم ان القوات الامنية هي واحدة ولا توجد قوات على نسب سكانية وان حصل هذا الامر للاقليم فعلينا اعطاء 400 الف مقاتل لمحافظة البصرة وفق النسب السكانية فأما العدالة او لا نريد هكذا موازنة منحازة لطرف".

ونبه الى ان "الامر الاخر يتعلق بالمادة 11 رابعا (أ) والتي تتحدث عن ايقاف حركة الملاك ولا نعلم لماذا يتوقف الملاك بعد ان قام المسؤولين بتعيين جميع ابناءهم وازواجهم واقرباءهم، ونعلم جيدا من تم منحه النجاح بمعهد الخدمة الخارجية بطريقة غريبة، كما نعلم خفايا صفقة الرز الفاسد وكيف تم تسويتها".

ومضى الصيادي بالقول "الامر المثير للسخرية هو ان الحكومة وضعت سابقا ضريبة الهاتف الجوال وقبلنا بها، لكنها جاءت اليوم في المادة الثالثة (أ) لتضع ضريبة 10% على المولات وصالونات الحلاقة ويبدو ان الحكومة لا تستحي كي تحاول استكمال موازنتها من حلق الرجل للحيته او تسريح المرأة لشعرها".

واردف "الامر الاخر يتعلق بالمادة 30، فالعبادي تحدث عن ان ضريبة الموظفين اقرت من البرلمان فإن كان رافضا لها فلماذا لم يرفعها من الموازنة المعدلة ولماذا اصر على ابقاءها ولماذا يدعي انه مع المواطن الفقير والموظف وماضيه معروف حين كان وزيرا للاتصالات".

واوضح "تقدمنا بطلب لاعادة منتسبي الاجهزة الامنية المفسوخة عقودهم لكن العبادي رفض الامر بدعوى انهم متخاذلين، في حين انه يسمح بقانون العفو العام لعودة الارهابيين، ويمنع الفقراء من الحصول على حقوقهم ويتركهم للجوع"، مشددا "نحن نصر على ان تكون الموازنة عادلة وان تمنح للمحافظات المنتجة قيمة الدولارين بدل الخمسة كأقل تقدير بعد ان شعرنا باليأس من انصاف الحكومة للمحافظات المنتجة للنفط وان يتم منح حقوق المفسوخة عقودهم".

ووصف الصيادي الموازنة بأنها :بشكلها الحالي هي موازنة لسرقة ثروات وعمر دولة عمرها سبعة الاف سنة".

ت/ل.ع

 

 

 

 

مشاركة الخبر

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي
آخر الأخبار
واع/ ذي قار: المؤبد لسارق وخمس سنوات سجن لشريكه
واع/ تكريم شغاتي كأبرز قائد عسكري في العالم لـ 2018
واع/ جنايات البصرة: الإعدام لإرهابيين بتهمة قتل وخطف مواطنين في ديالى
واع/ مسؤول ايراني يؤكد مشاركة شركات بلاده في إعادة إعمار العراق
واع/ أبو الغيط : الحلول العسكرية سوف لن تجلب الاستقرار إلى سوريا ولابديل عن حل سياسي جامع
واع/ جدول الرحلات لشركة الخطوط الجوية العراقية ليوم غد الخميس
واع/ الداخلية تضبط كمية كبيرة من الحبوب المخدرة وتعتقل تاجرها في البياع
واع/ الرئيس اللبناني يضع إكليلاً من الزهور على نصب الجندي المجهول
واع/ اليابان تعتزم شراء 20 مقاتلة امريكية من طراز أف 35
واع/ وفد منظمة الصحة العالمية يزور المثنى لرصد شلل الاطفال
واع/ مكتبه الاعلامي : الصفحة الرسمية للمالكي تعرضت الى اختراق وقرصنة
واع/ طهران تطالب بوقف "فوري" لبيع الاسلحة الامريكية والاوربية للسعودية
واع/ الجبوري يستقبل الرئيس اللبناني ويبحث معه ملفات مهمة
واع/ هيأة الحج تغلق منافذ التسجيل على قرعة الأعوام الخمسة المقبلة
واع/ وفد عراقي الى روسيا للتعاقد على منظومة الدفاع الجوي "S-400"
واع/ اعتقال مروجين اثنين للمخدرات بحوزتهما 300 حبة مخدرة في بعقوبة
واع/ أوبك تقترب من المستوى المستهدف لخفض المخزونات
واع/ "الحكمة" يحذر مبكرا من محاولات شراء أصوات الناخبين
واع/ التحالف الكردستاني: سنقاطع كل جلسات البرلمان بشأن الموازنة
واع/ مقرر البرلمان: أميركا مستمرة بالتدخل في شؤون العراق
واع/ الانتربول يكشف عن وجود ضباط عراقيين كبار بـ”الحرس الجمهوري” في لبنان
واع/ العصائب: الناتو لن يستطيع تأسيس قاعدة له في العراق لهذا السبب
واع/ العراق يبدأ باستيراد الكهرباء من الكويت
واع/ مقتل قيادي بداعش ومرافقه وتدمير 3 مضافات ومركبتين في ديالى
واع/ صحيفة: مباحثات عون ببغداد فتحت الباب لحل ملف أموال مستثمرين ورجال اعمال لبنانيين
واع/ إيقاف العمل في دائرة أحوال بديالى اعتباراً من يوم غد
واع/ القبض على أربعة متهمين ضمن المرحلة الأولى لعمليات فرض الأمن في البصرة
واع/ الخارجية الامريكية: ليست لدينا قوات في عفرين
واع/ اعتقال متهم بحوزتة مواد مخدرة ودراجة نارية مسروقة في البصرة
واع/ احباط محاولة لادخال 1450 حبة مخدرة الى ذي قار