واع /هل ستكون الباغوز نهاية داعش الارهابي في سوريا / تقرير
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
وكالة انباء الاعلام العراقي / واع
عدد القراءات : 129
واع /هل ستكون الباغوز نهاية داعش الارهابي في سوريا / تقرير

واع / بغداد / متابعة

اعلنت  قوات سوريا الديمقراطية ، الخميس ، عن  محاصرة بلدة الباغوز التى تقع فى أقصى الشرق السورى، وذلك استعدادا لاقتحام آخر معاقل التنظيم الإرهابى فى الأراضى السورية والقضاء على المقاتلين الأجانب المتمركزين فى تلك المنطقة بشكل كامل.

وخلال الأيام الماضية خرج أكثر من 3 آلاف شخص بينهم مدنيين وعناصر إرهابية من التنظيم المتطرف ومئات النساء والأطفال من أسر الدواعش.

وذكر  المرصد السورى لحقوق الإنسان في تقرير تابعته ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) إن نحو 58 ألف شخص خرجوا من بلدة الباغوز، منذ مطلع شهر ديسمبر الماضى.

ووثق المرصد السورى لحقوق الإنسان خروج أكثر من 55 ألف شخص من بلدة الباغوز منذ قرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب الانسحاب من سوريا، الذى أعلنه في 19 ديسمبر الماضى.

وأفاد المرصد أن من بين هؤلاء أكثر من 7 آلاف شخص من مسلحى تنظيم داعش الإرهابى خلال الأسبوع الماضى، أغلبيتهم من العراق، وجرى اعتقالهم من بين النازحين بعد تعرف السكان عليهم وإبلاغ القوات الأمنية بتسللهم.

وبدأت القوات الأمريكية واستخبارات القوات الكردية باستجواب العناصر الداعشية التى سلمت أسلحتها على تخوم قرية الباغوز فى أقصى الشرق السورى، وذلك لرصد تحركات القيادات البارزة داخل التنظيم وخطط التنظيم الإرهابى خلال الفترة المقبلة.

وتتخوف السلطات العراقية ودول الإقليم من تسرب عناصر إرهابية تتبع تنظيم داعش إلى دول المنطقة، وخاصة فى ليبيا التى تعانى من ضعف سلطة الدولة وانقسام سياسى بين المكونات الليبية المختلفة، وهو التحذير الذى أطلقه وزراء خارجية دول جوار ليبيا خلال اجتماعهم الأخير فى القاهرة.

وتقوم استخبارات الجيش العراقى بعمليات تمشيط ومسح للمناطق الحدودية المحاذية للأراضى السورية، وذلك لمنع أي  تسلل لعناصر أجنبية أو إرهابيين فارين من صفوف داعش، وتمكنت القوات العراقية من القبض على 10 مقاتلين فرنسيين فارين من قرية الباغوز التى تحاصرها القوات الكردية منذ أسابيع.

وميدانيا، أكد خارجون من الجيب الأخير لتنظيم "داعش" الإرهابى فى قرية الباغوز، أن المقاتلين والباقى من أفراد عائلاتهم يعيشون في خنادق محفورة تحت الخيم للاحتماء من القصف والغارات، ويعانون من الذعر والجوع والبرد.

وخرج أكثر من سبعة آلاف شخص، غالبيتهم نساء وأطفال وبينهم عدد كبير من الأجانب، منذ مطلع الأسبوع من بلدة الباغوز، حيث بات وجود التنظيم يقتصر على خيم متفرقة وبعض المزارع المدمرة.

ويروى الخارجون تفاصيل أيام صعبة عاشوها تحت قصف قوات سوريا الديمقراطية وغارات طائرات التحالف الدولى بقيادة واشنطن التى لا تفارق الأجواء.

ووفقا للتقارير الإعلامية العراقية، ألقت السلطات الكردية القبض على عشرات الأجانب من النساء والأطفال المنتمين لتنظيم داعش الإرهابى، حيث جرت عملية نقل تلك الأسر إلى مناطق سيطرة قوات التحالف الدولى ضد داعش وقوات سوريا الديمقراطية.

وتقول الفنلندية سنا (47 عاماً) التى خرجت مع أطفالها الأربعة من الباغوز "الأيام الأخيرة كانت مروعة، قصف وإطلاق رصاص واحتراق الخيم".

وكانت السيدة الفنلندية من عداد المئات من الأشخاص، من نساء وأطفال ورجال يشتبه بانتماء غالبيتهم إلى التنظيم الإرهابى، الذين خرجوا فى حالة يُرثى لها من قرية الباغوز، إلى نقطة فرز لقوات سوريا الديمقراطية على بعد 20 كم شمال البلدة.

وتقول إنها وصلت برفقة زوجها المغربى إلى "الشام" قبل أكثر من أربع سنوات وللعيش فى كنف دولة داعش، لكن الوضع تبدّل بعد عام من وصولها مع بدء الهجمات ضد معاقل التنظيم الإرهابى ثم وفاة زوجها بحادث سير، على حد قولها.

فيما قال قيادى كبير فى قوات سوريا الديمقراطية، إن القوات المدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية، أسرت 400 من مقاتلى تنظيم داعش الإرهابى، أثناء محاولتهم الفرار من آخر معقل للتنظيم فى شرق سوريا  بينما استسلم مئات آخرون من المتشددين.

وأضاف القيادى أن مئات المقاتلين الذين استسلموا غادروا منطقة الباغوز، فى إطار عملية إجلاء شملت أيضاً مدنيين، لكن لم يتضح بعد عدد المتشددين الذين سلموا أنفسهم.

وتحاصر قوات سوريا الديمقراطية من تبقى من مقاتلى التنظيم الإرهابى وأفراد من عائلاتهم منذ أسابيع فى بقعة محدودة داخل قرية الباغوز الواقعة على الضفاف الشرقية لنهر الفرات فى شرق سوريا، وتطوق هذه القوات البلدة من جهتى الشمال والغرب، فيما تتواجد قوات الجيش السورى جنوباً على الضفة الغربية للفرات، والقوات العراقية وفصائل الحشد الشعبي شرقاً على الجهة المقابلة من الحدود.

ادوات مفيدة

آخر الأخبار
واع / نائب عن سائرون يدعو الى تفعيل وتشريع القوانيين الداعمة لمكافحة الفساد
واع / اردوغان يتوعد: لن يتمكن أحد من تحويل مدينة إسطنبول إلى القسطنطينية مجددا
واع / اصابة عدد من الاشخاص بحادث إطلاق نار "قد يكون إرهابيا" في هولندا
واع / روحاني يدعو لرفع دعوى قضائية ضد من يفرض العقوبات الاقتصادية على إيران
واع / اعتقال موظف متلبس بالرشوة في الديوانية
واع / مفتشية الداخلية في كركوك: تأخر حسم 155 دعوى تحقيقية وعدم تنفيذ 112 أمر قضائي
واع / قريبا افتتاح اكبر مشروع زراعية للعتبة الحسينية في كربلاء
واع / مجلس سنجار يتهم الحكومة العراقية بعدم حماية اطفال ونساء الايزيديين وتركتخم بيد داعش
واع / ديالى تعلن تعطيل الدوام الرسمي يومي الاربعاء والخميس المقبلين
واع / وزير النفط : منتجي أوبك والمتحالفين معها أكدوا التزامهم باتفاق خفض الانتاج
واع / شرطة دهوك توضح ملابسات وفاة رئيس هيئة النزاهة
واع/تسليم ملف المفسوخة عقودهم مع الدفاع والداخلية لرئيس الوزراء
واع / مديرية المرور توضح قرار ربط منظومة الغاز للسيارات المسجلة حديثا
واع / الداخلية : اعتقال ثلاثة متهمين بخطف شاب في الجانب الأيسر لمدينة الموصل
واع / صالح يبحث مع مبعوث امريكي ضرورة تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة
واع / المعهد القضائي يحدد للامتحان التحريري للمتقدمين
واع / الهجرة والمهجرين : عودة 102 نازح من مخيمات النزوح في عامرية الفلوجة إلى مناطق سكناهم
واع / الغراوي: النازحين لن يعودوا الى مناطقهم مالم تقم الحكومة بتعويضهم
واع / الداخلية : تحرير مختطفة من أهالي العاصمة في كركوك واعتقال خاطفيها
واع / العبودي: عدم وجود اتفاقات نهائية على الوزارات الأربع الشاغرة
واع / الجنسية العامة : ما اشيع عن منح الجنسية خلال سنة غير صحيح
واع / شرطة بابل : اعتقال احد المطلوبين بقضايا الإرهاب شمالي المحافظة
واع / مديرية الجنسية تتوعد بمحاسبة اي جهة لم تلتزم باعتماد البطاقة الموحدة
واع / العيداني يتوعد الشركات المتلكئة في تنفيذ المدارس بإجراءات قانونية ضدها
واع / الموسوي: نسعى لاعادة تفعيل مشروع قانون حقوق التركمان
واع / الحداد يبحث مع القوى الكردية ملف استكمال الكابينة الحكومية وعمل البرلمان
واع / مسلحون مجهولون يسطون على منزل ويسرقون مبالغ مالية ومصوغات
واع / الحشد الشعبي يوضح سبب زيارة المهندس الى سنجار
واع / العمل :تضمين696515 أسرة ضمن حملة البيان السنوي في بغداد والمحافظات
واع / هيئة الجمارك توضح ملابسات حريق الكرفان في منفذ زرباطية الحدودي
الأكثر شعبية