واع / شخصية الاستاذ الجامعي وانعكاسها على طلبته ... هل ستتأثر سايكولوجي ام المتغيرات واقعها اشد / استطلاع
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
وكالة انباء الاعلام العراقي / واع
عدد القراءات : 306
واع / شخصية الاستاذ الجامعي وانعكاسها على طلبته ... هل ستتأثر سايكولوجي ام المتغيرات واقعها اشد / استطلاع

 واع / بغداد / مرتضى علي

 دعونا نذهب بعيدا عن اجواء العنف والقتل وعدم الاستقرار الامن والازدحامات المرورية وغيرها من الامور التي اصبحت روتينا بالنسبة للعراقيين ولنرحل بعيدا عن هذه الاجواء الى الجامعة والكيات والمعاهد لنقف عند قضية مهمة تحتاج منا معرفة اسبابها ونتائجها والحلول المناسبة لها ان تلك القضية يعرفها جميع الطلبة الاوهي علاقة الطالب بالاستاذ الجامعي فالطالب عندما ينتقل من مرحلة التعليم العام الى مرحلة الجامعة فهو ينتقل من عالم صغير الى عالم ارحب واوسع تطلب منهن يكون اكثر نضجا اذا كيف هي العلاقة الطالب بالاستاذ ؟

وما هي العلاقة المثالية بينهما ؟ وكيف هو شكل هذه العلاقة ؟ هل هي ايجابية فعالة رسمية سلطوية استغلالية نفعية ؟ اسالة كثير ناقشناها مع بعضالاساتذة والطلبة في محاولة الاستقراء الواقع الطلابي.

محطتنا الاولى كانت مع الاستاذ سيف الدين هاشم (كلية الفنون التطبيقي)اذ يقول من الاممن ان تؤثر شخصية الاستاذ الجامعي على الطالب من خلال تعامله مع الاستاذ الجامعي على الطالب من خلال تعامله مع الاستاذ كلما كان قريب من الطالب يستطيع ان يفهمه ويوصل له المعلومة بشكل سلس دون تعقيد وعند تجاوز الطالب الحدود المرسومة تحدث علاقة سلبية وكلما زاد احترام الطالب للاستاذ تكون العلاقة ايجابة وتكون العلاقة مثالية بين الطالب والاستاذ بوجود الاحترام وحرص الطالب وبجثه عن المعلومات يكون هذا الطالب مثال اما بالنسبة للاستاذة فيجب ان يسم تعاملهم بالمرونه مع الطلبه ويجب ان لا تكون العلاقه سلطوية لانها تعود باثار سلبيه على الطلبة ام الاستاذ زياد رعد لطيف _ الجامعة العراقية تحدث ان اذا كانت العلاقة بين الطالب والاستاذ علاقه ابويه ومودة وحنان ذلك سيؤدي الى مضاعفة عطاء الطالب ويحمل الذكريات الطيبه عن الاساتذة حتى بعد مرور سنوات عديده اذ يكون الاساتذة قدوه للخلق الحسن والتواضع والاجتهاد في طلب العلم وعلى الطالب ان بحتلرم استاذه فمن علمني حرفا ملكني عبدا وكذلك على الاساتذة ان يغمر الطالب بحنانه ويجب ان تسود هذه الحالة بين اساتذة ويدوم هذا التواصل الثنائي لما فيه البلاد ومستقبلها اما الاساتذة سيماء في كلية دجلة تقول هناك نوعين من العلاقة الاولى تتعلق بالجانب العلمي والتزام الطالب بالحضور والنوع الثاني تتعلق بالجانب الانساني وهذه تختلف بين استاذ واخر فبعض الاساتذة يفضل ان تكون العلاقة سطحية بين الاثنين وتختصر على الجانب العلمي ويغفل الجانب الانساني بينما يرى نوع اخر من الاساتذة من الجانب الانساني دور مهم في تحقيق علاقة طيبة بينه وبين الطالب .

اما الاستاذ اياد طارق من قسم الاعلام فتحدث قائلا  ان شخصيه الاستاذ الجامعي تنطلق من الترابط الموجود السلوك الخارجي والتعامل الايجابي الذي يرتبط بقدرة تزويد الطلبة بالمادة العلمية وتدريب الطلبة على الحوار البناء الاكاديمي وشرح بطريقة تتناسب مع الاستجابة لدى الطالب وان علاقة الطالب مبنية على الاحترام والالتزام القائم على حقوق الطالب والاستاذ وطبيعة استقبال المادة بصورة سلسة ومبسطة هي علاقة قائمة على الجانب الانساني عبر قضاءات واسعه من التقارب والتفاهم من عدم اغفال التعامل بغيه الوصول الى اعلى المستويات التنميه مدركات الطالب.

الطالبه فاطمه محمد  قسم الاعلان في كليه الفنون التطبيقه ان العلاقه التي تجمع بين الاستاذ والطالب هي علاقه يسودها الود والاحترام وهي بمثابة  علاقه ابوية تكون حسب تعامل الاستاذ بطلابه انا كطالبه افضل الاستاذ المتعاون المتفهم ولا افضل الاستاذ الحازم حيث تنعدم العلاقة بيننا وتكون العلاقه جدية اكثر من الازم وبالتالي يكون هناك نفور من قبل الطلبه وكان معظم الطلاب متفقين على بين الطالب والاستاذ هي صداقة مستمرة بتعامل طيب من كلا الطرفين .

قال الطالب محمد فلاح قسم هندسه حاسبات في كليه دجله الجامعه تعتمد علاقه الطالب بالاستاذ على الطريقه المتبعه في ايصال المادة بشكل علمي حيث تختلف الاساليب تبعا لدرجه الوعي والتقافه بالنسبه للاستاذ المختص لذلك  يجب اتباع اسلوب سهل في ايصال الماده للطالب بصورة صحيحة اما عن علاقة الاستاذ الذي تربطه بالطالب فهي تعتمد بشكل اساسي على الثقه والارتياح المتبادل بين الطرفين وهذه الثقة تقوم على اسس عديدة منها المثابرة في كسب ثقة الاستاذ من قبل الطالب اما عن الغرض الذي يحكم علاقة الطالب بالاستاذ فانه من الامور التي تحددضوابط معنيه يعرضها الطالب على الاستاذ لعدم تجاوزها من العلاقة بينهما وبالتالي الوصول الى الغايه والغرض الذي تقوم على اساسة العلاقه بين الطرفين ام العلاقه المثالية بين الطرفين فهي اساس الموضوع الذي تعتمد على التركيز واهم الامور ايصال المادة العلمية الى الطالب بلدرجه الاولى ومن ثم توطيد العلاقة عن طريق كسب الثقة من قبل الطالب للاستاذ وتعتقد نادية منصور محمد من كليه الاعلام ان معظم استاذه الجامعة هدفهم هو تقديم المساعدة للطلبه وتعامل معهم باحترام وخدمة مصلحتهم وانهم يضنون في اعتبارهم انهم طلبة وليس استاتذة فتتسم علاقتهم معهم بالمرونه والتساهل والاستماع لهم بشكل خاص.

وهناك الوجه الاخر من الاساتذه ممن يقيمون علاقة صداقه مع الطالب ولايقدرونة خاصة اذا احسوا انه بحاجة لدرجة معينة او انه خاضع لضغط التخصص او لتخرج فيتعاملون مع الطالب بفوقية وترى بشرى عبد الكريم كلية الصيدلة ان الحد الفاصل هو درجه الطالب بلنهاه فحتى لو كان تعامله معه بمنته السوء وعدم الاحترام والثقل بالواجبات وغيرها الا ان هذا الاستاذ يكافئهم بالدرجات المناسبة وفي نهاية الكورس يجدون درجاتهم التي يستحقونها عند ذلك يتجاوز الطالب المصاعب وينسى كل ما مر عليهم من ضغوط ومعاناة كان يمارسها استاذ المادة.

وبالتالي فأن الطالب يحب الاستاذ الذي يعطية حقه.ويقول عباس علي من كليه العلوم ان العلاقة بين الاستاذ الجامعي والطالب من حيث سلبياتها  وايجابياتها تعتمد على شخصية الاستاذ بالدرجة الاولى فنجد الاستاذ الجامد والسلبي والايجابي ومنهم المتكبر والمتواضع وكل تلك الامور لها علاقة مباشرة على مستوى العطاء وتفاعل الطالب مع الاستاذ وشاركنا في هذا الراي الطالبة ريم الجنابي من كلية الاداب قسم اللغة الفرنسية قد نجد بعض الجمود وعدم العطاء من قبل الاساتذه وهذا يسبب الملل ويجعل الطالب بعيدا عن المادة وتجعله يميل الى التهرب منها حيث ان الاستاذ دورا فعالا في جذب الطالب للمادة وبالتالي يحبها ويبذل جهده لها واضاف علي عبدلله احمد كلية ادارة والاقتصاد ان علاقة بين الطالب ولاستاذ الجامعي علاقة فعاله بعض الاحيان جامدة حيث هناك بعض الاساتذه في كليتنا يضع حاجز بينه وبين الطالب  ويضع حد بين المستويات العلمية ويتطلب الاحترام الزائد ولكن نجد ان الاستاذ يعتبر نفسه صديقا للطالب لدرجة ان يشاركه في جميع مجالات الحياة حتى خارج النطاق الجامعي والعلمي وهذا الوضع نادر عندنا في العراق اما حمود منصور اللامي كلية الهندسة قال انني لارى العلاقة الجامدة ولايوجد تفاعل بين الطالب والاستاذ الجامعي والاحتكاك يكون فقط في المحاظرات والساعات المكتبية وهذه اللقاءات الرسمية والاكاديمية تكون جافة لاتفاعل فيها وبالتالي فأن التفاعل بين الاستاذ والطلب ينعدم تقريبا وشارك الراي الطالب سليمان حسين عبدلله من الكلية التقنية انني اجد العلاقة جامدة وسلبية في اغلب الاحيان مما يجعله ضد مصلحة الطالب ويولد لدية الاحباط والنفور من الدراسة لان الطالب يبذل قصارى جهده في المادة ولو ان استاذه كان جيد ويحترم فيما خالفه  رأي الطالبة مريم محمد علي علوم بيولوجية برأيي الشخصي ان العلاقة بين الاستاذ والطالب ايجابية وفعالة لد بعض الاساتذه وبعض جامدة وسلبية حيث تأثيرها على الطالب مثمر وكبير اذا كانت العلاقة ايجابية وتكون عكس ذلك اذا كانت سلبية وبعد انتهاء جولتنا في الكليات والمعاهد لابد من ان نقول ان العلاقة بين الاستاذ والطالب علاقة مترابطة وعلاقة نسبية فيتحمل كل منهما جزء من المسؤولية فالطالب له الحق وعليه واجبات وكذلك الاستاذ يتحمل الجزء الاكبر لعدة اسباب منها ان الاستاذ قد مر بهذه المرحلة اضافة الى ان الاستاذ على قدر من الوعي الكبير ويجب علية ان لايقتصر دوره على رفد الطالب بالمعلومات فقط كما يجب عليه أن لا يمل الجانب الاخر من العلاقة بالطلبة ويعرف ويفهم ان العلاقة اكبر من ان تكون علاقة مرسل ومتلقي دون أي اهتمام بالعلاقة الانسانية التي هي احوج ما نكون اليه في المرحلة الحالية من هذا الجانب من جانب اخر على الطالبه ان يكونوا بمستوى الجامعه وان يشعروا البعض انهم كبروا وان يتركو بعض التصرفات الصبيانية التي نشأت معهم منذ الابتدائية وان يكونو على قدر كاف من المسؤولية التي تؤهلهم لتطوير قدراتهم العلمية والاخلاقية بنفس القدر اذ التواضع من قبل الطرفين هو اساس النجاح العلاقة بين الطالب والاستاذ وتطورها .

ادوات مفيدة

آخر الأخبار
واع / الحج والعمرة : فتح معبر عرعر الحدودي امام الحجاج والمعتمرين
واع / الحشد الشعبي يعلن عن عودة عدد من الاطفال المختطفين لدى داعش الى نينوى
واع/مالية البرلمان تكشف عن فائض اموال بموازنة العراق هو الاول من نوعه منذ عام 2013
واع / سعر صرف الدولار في بورصة الكفاح
واع / اسعار النفط تهبط مع استئناف الإنتاج الأمريكي من خليج المكسيك
واع / مدينة للذهب في سوريا
واع / صحف الثلاثاء تهتم بزيارة رئيس الوزراء الفلسطيني للعراق وزيارة وفد كردي لبغداد
واع / مصرف الرشيد يعلن استمراره بمنح سلف المتقاعدين ولا صحة لتوقفها
واع / متنبئ جوي : تأثر البلاد بموجة حر مع بداية الاسبوع
واع / نصيف تدعو لفتح تحقيق بشان عرض سفينة المانية للبيع في ميناء ام قصر
واع / المنتجات النفطية تعلن تعليق العمل بالطاقة الوقودية
واع / امانة بغداد: رفع الكتل الكونكريتية من جسر المهدية جنوبي بغداد
واع / النزاهة تحيل جميع أوليات المشاريع المُتلكِّئة في بابل وتسجيلها كإخباريات
واع / تركيا تتصدر الدول المنتهكة لحقوق الانسان
واع / التجارة : ارتفاع معدل تسويق الحنطة في الموصل الى اكثر من 50 الف طن
واع / واسط تصدر بيانا بشان أنباء وقوع انفجار بأحد الأحياء
واع / مجلس المحافظة يروم استجواب محافظ واسط في ثلاث ملفات
واع / المؤشر نيكي ينخفض 0.19% في بداية التعاملات ببورصة طوكيو
واع / التربية تعلن فتح باب الاعتراض على نتائج الثالث المتوسط
واع / حكومات العراق وسياسة فن الانبطاح ! اراء حرة / فالح الطائي
واع / الجيش الامريكي يرد على دعوات لـ "اقتحام" قاعدة "منطقة 51" السرية
واع / مسؤول إيراني: الاتفاق على زيادة حصة الزوار لأداء مناسك الحج
واع / تركيا: القرارات الأوروبية لن تؤثر على أنشطة التنقيب شرق المتوسط
واع / ترامب يواجه انتقادات داخل حزبه بسبب "تغريداته العنصرية"
واع / قلقل اممي من تشديد القيود على ظريف
واع/ كندا تمدد مهام قواتها في العراق لعام اخر
واع/ تبليغ وزير المالية بالدعوى المقامة ضده لتقديمه أموالاً للإقليم
واع/ الديمقراطي الكردستاني: العبادي كان يرسل رواتب موظفي كردستان من دون نص قانوني
عضو بالنصر يطالب عبد المهدي بإسترجاع الاموال التي دفعها لكردستان
واع/ الاتحاد الاوروبي يطالب بغداد وأربيل بالتنسيق الأمني بالمناطق المتنازع عليها
الأكثر شعبية