واع ) تحاور المهندس المقيم لمشروع بسماية السكني : المدينة نقلة نوعية للسكن العمودي في العراق)
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
وكالة انباء الاعلام العراقي / واع
عدد القراءات : 3265
واع ) تحاور المهندس المقيم لمشروع بسماية السكني : المدينة نقلة نوعية للسكن العمودي في العراق)

* الطريق الرابط بالعاصمة بغداد قيد الدراسة والمباشرة به قريبا

واع / بغداد / فالح الطائي

يتربع هاجس الحصول على المسكن وامتلاكه على قائمة أحلام الأسرة، لما يوفره لها من استقرار نفسي، ومكانة اجتماعية، ورفاه اقتصادي، حيث ينتج عن امتلاكها له منفعة وظيفية ومردود اقتصادي، كما أن المسكن سلعة مميزة، فهو سلعة مستهلكة وسلعة استثمارية في آن واحد، لإنه يوفر المأوى اليومي، بالإضافة إلى أنه يعد في الغالب أهم وأثمن ما تمتلكه الأسرة في حياتها ، لذا فإن الاهتمام بتوفير المسكن الملائم ضروري للتنمية بجوانبها الاقتصادية والاجتماعية، خصوصاً وإن هذا الامر يستهلك جزءاً كبيراً من إنفاق الأسرة. 

من هذا المنطلق نجد أن تيسير الحصول على المسكن أحد أهم عناصر جداول الأعمال التنموية والاجتماعية والسياسية في جميع الدول ، لذلك كان موضوع السكن من اكبر التحديات التي واجهتها الحكومات العراقية بعد التغيير عام 2003 للنقص الحاصل في هذا القطاع الحيوي بسبب الظروف التي مرت على العراق ، من أجل ذلك حاولت تلك الحكومات اعطاء هذا القطاع جزءا كبيرا من اهتمامها واطلقت لاجل ذلك مشروع الاسكان الوطني على مستوى العراق في محاولة جادة لمواجهة ازمة السكن المتفاقمة ولكن بنوعيات ميسرة تتناسب مع الاحتياجات الحقيقية للأسرة وضمن قدراتهم المالية، خصوصاً وأن تركيبة وحجم الأسرة العراقية وبعض خصائصها التقليدية أخذت كذلك في التغيير من الأسرة المركبة إلى الأسرة المفردة أو النواة ، فكان مشروع مدينة بسماية السكنية في بغداد الاهم والاضخم ليس على مستوى العراق ولكن على مستوى منطقة الشرق الاوسط ، حيث اعطي تنفيذه لواحدة من اهم الشركات العالمية في هذا المجال تحت اشراف وزارة الاعمار والاسكان العراقية ..

موقع المشروع

ولاجل التعرف على هذا المشروع انتقلت ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) الى موقع العمل والتقينا بمدير دائرة المهندس المقيم المهندس حيدر طالب الحسيني الذي حدثنا اولا عن تفاصيل المشروع قائلا : يقع مشروع بسماية السكني على بعد 25 كم عن مركز محافظة بغداد وينفذ لصالح هيئة الاستثمار الوطنية  باشراف دائرة المباني العامة التابعة لوزارة الاعمار والاسكان بوصفها الجهة القطاعية المتخصصة في العراق والتي بدورها قامت بتمثيل الجهة الجهة الاستشارية من خلال المركز الوطني للاستشارات الهندسية التابع للوزارة ، فيما اسند تنفيذه الى واحدة من اكبر الشركات العالمية بهذا المجال وهي شركة (هانوا) الكورية بكلفة 7مليار و750 مليون دولار امريكي بفترة انجاز تم تحديدها بـ  7 سنوات .

وتابع الحسيني ، ينفذ المشروع على ارض مساحتها 18 مليون و300 الف م2 ويضم (100،080 ) مئة الف وثمانين وحدة سكنية بواقع (834) بناية ، حيث تضم كل بناية 124 شقة .

 

البنى التحتية

واضاف الحسيني ، ان المشروع الذي صمم وفق احدث المواصفات العالمية اشتمل على انشاء بنى تحتية متكاملة منها منضومة متكاملة للصرف الصحي ومنضومة المياه الصالحة للشرب ومنضومة لمياه السقي ومنضومة اخرى لمياه الامطار ومنضومة خاصة بالاتصالات والبريد وشبكات توزيع الطاقة الكهربائية وشبكات طرق ومواقف للسيارات ومناطق خضراء واسعة بالاضافة الى انشاء محطة لحرق النفايات تتناسب مع حجم المشروع .

الابنية الخدمية

كما يحتوي المشروع على خدمات متكاملة تتماشى مع البناء العصري للمدن وتلبي حاجات  السكان اليومية ، حيث تحتوي المدينة على (294) بناية لرياض الاطفال والمدارس و(59) دار حضانة و(12) مركزا صحيا بالاضافة الى مستشفى كبير يضم مختلف الاختصاصات الطبية و(7) مراكز للبريد و(3) مراكز للشرطة ومركزين للدفاع المدني و(27) مركزا للشباب بالاضافة الى (82) ملعبا وحقلا رياضيا ، كما تحتوي المدينة على (32) محطة للكهرباء ومحطات للوقود عدد (6) ولتسهيل الدخول والخروج من المدينة سيتم انشاء (8) مداخل للمدينة مؤمنة بشكل كامل .

وبعد هذا الشرح المفصل الذي قدمه مدير دائرة المهندس المقيم ، طرحنا عليه عدد من الاسئلة لاعطاء صورة واضحة عن المشروع .. بدأناها بكيفية ادارة عمل بهذا الحجم بما يتطلب من خبرات عالية وموارد بشرية كبيرة وجهوداً هندسية وفنية أستثنائية لتواكب مراحل سير العمل اليومي وتشخيص الملاحظات التي تحدث اثناء التنفيذ؟

المهندس المقيم : بالتأكيد ان محاور العمل المتعددة في المشروع اوجبت علينا كدائرة مهندس مقيم وضع هيكل تنظيمي اداري يضمن السيطرة على مجريات التنفيذ وتسهيل وصول التوجيهات والتعليمات الى مسؤولي المواقع وحسب اختصاصاتهم،ويسهل الاجراءات الادارية الخاصة بأدق التفاصيل لحصر الملاحظات والتعارضات وضمان استمرارية التنفيذ بدون توقف، خاصة واننا نقوم بالاشراف على كافة الاعمال التي يتم تنفيذها في المشروع ومن بينها الابنية الخدمية .


 

*هل نستطيع القول انكم نجحتم خلال الفترة الماضية التي مرت على المشروع ؟

 المهندس المقيم : نعم وبكل فخر فدائرتنا بما تمتلكه من الخبرات والعناصر الشابة استطاعت  اضفاء حيوية كبيرة على العمل ساهمت في تجاوز العديد من العقبات التي رافقت العمل خلال الفترة الماضية ، واستطاع هذا الكادر الذي يضم اكثر من 150 مهندسا وفنيا الانسجام مع الخطط الموضوعة للتنفيذ وذلك من خلال الدورات والمتابعة المستمرة لكل جديد في مجال الانشاءات ومواد البناء .


 

*ماهي المكتسبات التي حصل عليها المهندس العراقي في هذا المشروع ؟

المهندس المقيم : ان التعامل مع الشركات الاجنبية يختلف تماما عن الشركات المحلية ، لانه يتميز بدقة متناهية في تنفيذ بنود العقد ، اضافة الى ان العمل يتم بموجب وثيقة عالمية للاشراف على العمل وهذا بالتأكيد زاد من خبراتنا في هذا المجال ،وبالتأكيد ان مشروع بهذه الضخامة وهذا الحجم اضاف خبرات جديدة للمهندس العراقي المعروف بقدرته العالية على التطور والابداع فيما لو توفرت له الفرصة المناسبة .

 

*بعد ان تحدثنا عن هذه التفاصيل الفنية ، مااهمية مشروع بسماية في مجال معالجة ازمة السكن ؟

المهندس المقيم : ان هذا المشروع هو جزء من خطة الاسكان الوطنية للحكومة التي كان بالنية تنفيذها وهي مليون وحدة سكنية ، فكانت مدينة بسماية هي الخطوة الاولى وهي تزيد عن 100 الف وحدة سكنية والشريحة المستهدفة بهذا المشروع هي شريحة ذوي الدخل المحدود وخاصة شريحة الموظفين الذي ستعينه الحكومة على دفع كلفة الشقة بالتقسيط على مدى 15 سنة يستطيع من خلالها اقتناء سكن ملائم ومريح له ولعائلته ينتشلهم من كلف الايجارات الباهضة فضلا عن تحقيق الاستقرار النفسي لمئات الاف العوائل العراقية الكريمة .

كما ان هذه المشاريع مهمة جدا كونها تحقق عدة فوائد ، اولها واهمها حل مشكلة السكن في البلاد ، بالاضافة الى مساعدتها في  تنمية القدرات والكوادر العراقية الفنية والهندسية ،كذلك امتصاص قسم من البطالة التي اصبحت تمثل تحدي ومشكلة حقيقية توجه مئات الاف الشباب .

 

 

*ماهي المميزات التي تجعل من بسماية تلائم العائلة العراقية التي لم تعتاد السكن العمودي ؟

المهندس المقيم : المعروف ان العائلة العراقية معتادة على السكن الافقي ، لكن هذا المشروع يختلف عن باقي المجمعات السكنية العمودية لكونه متكامل الخدمات ويمثل نقلة نوعية للسكن العمودي في العراق ، فالمواطن سوف يجد كل شيء متوفر في هذا المجمع بدأ من الغاز الذي يصله من خلال الانابيب واستمرار التيار الكهربائي من دون اي انقطاع ، بالاضافة الى خدمات البنى التحتية من مجاري حديثة ومياه الشرب الى مياه الامطار وتصريفها باحدث الطرق والمواصفات العالمية ، هذا اكيد سيكون دافع للمواطن لاقتناء السكن العمودي .

 

 

*يعد الطريق الرابط بين المدينة ومركز العاصمة اهم مايشغل سكان المدينة ،هل هناك حل في الافق يطمأن ساكني المدينة ويشجع المواطنين على التسجيل للحصول على سكن في المدينة مستقبلا  ؟

المهندس المقيم : لقد حصل تلكؤ خلال الفترة الماضية في انشاء الطريق لاسباب عديدة اهمها موضوع استملاكات الاراضي وعدم توفر سيولة بسبب الازمة المالية التي حصلت في البلاد ، ولكن خلال العام الحالي تم حل الكثير من الاشكالات في هذا الجانب وتمت احالة مخططات انشاء الطريق الى وزارة الاعمار والاسكان لغرض دراستها واعداد خطة للتنفيذ مع الجهات ذات العلاقة خلال الفترة القريبة المقبلة .




*على مستوى انتاج الوحدات السكنية ، هل سنشهد تصاعد خلال العام الحالي والاعوام المقبلة ؟

المهندس المقيم : بعد الدعم والاهتمام الذي لاقاه المشروع من قبل مجلس الوزراء وتوفير الاموال اللازمة لتسديد مستحقات الشركة المنفذة ، بدأنا منذ مطلع العام الحالي بخطة عمل جديدة لزيادة انتاج الوحدات السكنية وفعلا تمكنا من تنفيذ هذه الخطة على الارض وبدا ذلك واضحا في المدينة (B) التي تصاعد فيها البنيان وبشكل متسارع ونأمل مع نهاية العام الحالي ومطلع العام المقبل انهاء هذه المدينة بشكل كامل لتكون جاهزة للشغلها من قبل العوائل المسجلة على الوحدات السكنية.

 

ت : ف .أ

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ادوات مفيدة

آخر الأخبار
واع / الحشد الشعبي يعلن عن عودة عدد من الاطفال المختطفين لدى داعش الى نينوى
واع/مالية البرلمان تكشف عن فائض اموال بموازنة العراق هو الاول من نوعه منذ عام 2013
واع / سعر صرف الدولار في بورصة الكفاح
واع / اسعار النفط تهبط مع استئناف الإنتاج الأمريكي من خليج المكسيك
واع / مدينة للذهب في سوريا
واع / صحف الثلاثاء تهتم بزيارة رئيس الوزراء الفلسطيني للعراق وزيارة وفد كردي لبغداد
واع / مصرف الرشيد يعلن استمراره بمنح سلف المتقاعدين ولا صحة لتوقفها
واع / متنبئ جوي : تأثر البلاد بموجة حر مع بداية الاسبوع
واع / نصيف تدعو لفتح تحقيق بشان عرض سفينة المانية للبيع في ميناء ام قصر
واع / المنتجات النفطية تعلن تعليق العمل بالطاقة الوقودية
واع / امانة بغداد: رفع الكتل الكونكريتية من جسر المهدية جنوبي بغداد
واع / النزاهة تحيل جميع أوليات المشاريع المُتلكِّئة في بابل وتسجيلها كإخباريات
واع / تركيا تتصدر الدول المنتهكة لحقوق الانسان
واع / التجارة : ارتفاع معدل تسويق الحنطة في الموصل الى اكثر من 50 الف طن
واع / واسط تصدر بيانا بشان أنباء وقوع انفجار بأحد الأحياء
واع / مجلس المحافظة يروم استجواب محافظ واسط في ثلاث ملفات
واع / المؤشر نيكي ينخفض 0.19% في بداية التعاملات ببورصة طوكيو
واع / التربية تعلن فتح باب الاعتراض على نتائج الثالث المتوسط
واع / حكومات العراق وسياسة فن الانبطاح ! اراء حرة / فالح الطائي
واع / الجيش الامريكي يرد على دعوات لـ "اقتحام" قاعدة "منطقة 51" السرية
واع / مسؤول إيراني: الاتفاق على زيادة حصة الزوار لأداء مناسك الحج
واع / تركيا: القرارات الأوروبية لن تؤثر على أنشطة التنقيب شرق المتوسط
واع / ترامب يواجه انتقادات داخل حزبه بسبب "تغريداته العنصرية"
واع / قلقل اممي من تشديد القيود على ظريف
واع/ كندا تمدد مهام قواتها في العراق لعام اخر
واع/ تبليغ وزير المالية بالدعوى المقامة ضده لتقديمه أموالاً للإقليم
واع/ الديمقراطي الكردستاني: العبادي كان يرسل رواتب موظفي كردستان من دون نص قانوني
عضو بالنصر يطالب عبد المهدي بإسترجاع الاموال التي دفعها لكردستان
واع/ الاتحاد الاوروبي يطالب بغداد وأربيل بالتنسيق الأمني بالمناطق المتنازع عليها
واع/ وزير الداخلية الكويتي يكشف تفاصيل القبض عن خلية الأخوان المصرية
الأكثر شعبية